كــن عـلــى تـواصــل معـنــا
معابر القطاع ... تنهي مشكلات غزة
تاريخ النشر : 2017-10-19

يرتبط قطاع غزة بأربعة معابر رئيسية , معبر رفح البري جنوب القطاع ومعبر ايريز الاسرائيلي شمال القطاع ومعبر صوفا شرق القطاع ومعبر كرم ابو سالم جنوب شرق القطاع , ففي ظل اتفاق القاهرة الاخير بين حركتا فتح وحماس , تم الاتفاق على ان تتسلم السلطة الفلسطينية فورا معابر القطاع الاربعة , وتمسك زمام الامور فيها في سبيل انعاش الاقتصاد في غزة .

وأكد نظمي مهنا رئيس هيئة المعابر في السلطة الفلسطينية , على ضرورة ان تمارس الحكومة مهامها على كافة المعابر , مشيرا الى ان زيارته الحالية للقطاع تأتي في اطار استلام المعابر واعادة الوضع لما كان عليه في السابق , موضحا الى ان هناك سقف زمني لاستلام المعابر وهو  الاول من نوفمبر القادم , حتى تتمكن الحكومة من اداء مهامها وواجباتها تجاه الشعب الفلسطيني .

قال مهنا ان تمكن الحكومة من استلام المعابر, تلقى بظلال ايجابية على المواطنين وانعاش الاقتصاد في غزة لتحريك عجلة التجارة مما يعني خلق فرص عمل لعاطلين عن العمل .

وفي نفس السياق قال المحلل الاقتصادي معين رجب لمراسلة " الاقتصادية" سيكون هناك انفراجه عند استلام حكومة الوفاق معابر غزة , خاصة في معبر رفح الحيوي الذي يعد المنفذ الوحيد لسكان غزة الى العالم , مما يؤدي الى زيادة اعداد المسافرين من كافة شرائح المجتمع من الخروج من القطاع والعودة اليها من قبل المغتربين الفلسطينيين في الخارج.

وشدد على ان فتح المعابر واستلامها من قبل الحكومة الفلسطينية , يفتح مجالا واسعا امام الحركة السياحية امام اعداد كبيرة من بلدان العالم لزيارة قطاع غزة لما لها من موقع استراتيجي على الخريطة .

واكد ان ايرادات المعابر المالية سوف تزداد , خاصة مع دولة مصر من خلال التبادل التجاري بين غزة ومصر بدخول جميع الاحتياجات منها , مما يقلل من تبعية الاقتصاد الفلسطيني للاقتصاد الاسرائيلي .