أخبـار إقتصاديـة
المشاتل المتنقلة تتزاحم على الأرصفة وتشجع على الزراعة المنزلية
المشاتل المتنقلة تتزاحم على الأرصفة وتشجع على الزراعة المنزلية
09:15:43  2019/03/14 الخميس 

اجتاحت المشاتل المتنقلة الأرصفة وباتت تزاحم بقوة السلع الأخرى التي تتمدد منذ فترة وتسيطر على الأرصفة وتجعل من الحركة فيها صعبة جداً.

ولم تعد الأرصفة حكراً على بائعي المستلزمات المنزلية والخضروات وباتت هذه المشاتل تنافسهم وتزاحمهم على أفضل الأماكن في الرصيف.

وأجبر التراجع الحاد في الإقبال على شراء الأشتال بأنواعها المختلفة من المشاتل ذاتها أصحاب المشاتل الزراعية إلى عرض أشتالهم على الأرصفة والتعاقد مع باعة متجولين.

ويعزو أصحاب المشاتل هذا التصرف إلى الانحدار والتراجع الشديد في شراء الأشتال بأصنافها رغم حلول فترة الزراعة بكافة أنواعها، كما يقول احمد مقاط الذي اتخذ من أحد ارصفة شارع النصر غرب مدينة غزة مكاناً لعرض العشرات من أشتال الخضروات والورود وحتى أشجار الفواكه والحمضيات.

ويريد أصحاب المشاتل استغلال حلول فصل الربيع ورغبة الكثير من المواطنين في تجديد حدائقهم المنزلية أو استحداث حدائق جديدة لتسويق منتوجاتهم.

وقال مقاط إن الحركة التجارية على الرصيف أفضل بكثير من الحركة داخل مشتله الواقع في منطقة زراعية بين مدينتي غزة وجباليا.

وأضاف مقاط لـ"الأيام" إن كل شيء اصبح يباع على الأرصفة بسبب شدة المنافسة والمشاتل أضحت جزءاً من هذا الواقع القاسي.

وأوضح أن المبيعات داخل المشتل تكاد تكون معدومة خلال الأشهر الأخيرة وهو ما دفعه ونظراءه المزارعين إلى التوجه للأرصفة والبيع الجائل من خلال التعاقد مع أشخاص يمتلكون عربات كارو و"تكاتك".

ويستهدف أصحاب المشاتل من خلال تواجدهم على أرصفة الشوارع الرئيسية في مدينة غزة ومراكز المدن الأخرى الهاوين وأصحاب المنازل الخاصة الذين يرغبون في تجديد حدائقهم بالأشتال والورود.

ووصف صاحب المشتل المتنقل سائد خضر الحركة الشرائية بالجيدة والمقبولة مقارنة بالحركة داخل مشتله الذي يضم آلاف الأشتال والأشجار.

ويتخذ خضر في الأربعينات من عمره من رصيف شارع عمر بن الخطاب المحاذي لسوق الشيخ رضوان بمدينة غزة مكاناً لعرض أصناف وأنواع متعددة من الاشتال والورود والأشجار.

وأشار خلال حديث لـ"الأيام" إلى أن تدني أسعار الأشتال يشجع الكثير من المواطنين على خوض تجربة الزراعة للمرة الأولى سواء في حدائق منازلهم أو فوق الأسطح.

ووصف المنافسة في هذا المجال بالشديدة بسبب ارتفاع أعداد البائعين سواء الجائلين أو الثابتين على أرصفة الشوارع و"لكنه فضلها عن البيع داخل المشتل ذاته".

ويرى خضر أن المشاتل المتنقلة شجعت شريحة كبيرة من المواطنين على شراء الاشتال وزراعتها في الأماكن المتاحة في منازلهم او على الأسطح.

وبما أن أصحاب المشاتل هم من يزرع النباتات والاشتال المتلفة فإن أسعارها متدنية وهذا يشجع المواطنين على شرائها، كما يؤكد أسامة عمر صاحب مشتل قريب من مشتل خضر، حيث يرى بالرصيف المكان التجاري الامن بالنسبة له في ظل جهل قطاع واسع من المواطنين بمعرفة أماكن المشاتل الزراعية كونها تتواجد في المناطق الزراعية والحقول على أطراف المدن.

ورغم اعترافه بشدة المنافسة، الا أن عمر يرى بمردودها المادي مقبولا في ظل الوضع الاقتصادي المتردي الذي يعصف بقطاع واسع من المواطنين.

واعتبر ان المشاتل المتنقلة وبالرغم من تسببها في عرقلة حركة السير على الرصيف إلا أنها تشجع المواطنين على الزراعة المنزلية وتحسن من جودة البيئة.

وأوضح عمر أن إقبال المواطنين يتركز على أشتال الفلفل والباذنجان والأشتال العطرية والورود بأنواعها المختلفة.

وزارة الاوقاف تنشر اسماء حجاج غزة 2019
14:27:33   2019/05/22  الأربعاء 
وزارة الاوقاف تنشر اسماء حجاج غزة 2019
كرينبول يتسلم رسالة فلسطينية مفصلة حول ازمة الاونروا المالية
11:57:59   2019/05/22  الأربعاء 
كرينبول يتسلم رسالة فلسطينية مفصلة حول ازمة الاونروا المالية
بالأسماء: وصول وفود أجنبية وعربية إلى غزة
10:23:05   2019/05/22  الأربعاء 
بالأسماء: وصول وفود أجنبية وعربية إلى غزة
فلسطين.. منتدى سيدات الأعمال يبحث دمج المرأة في العملية الاقتصادية
10:18:50   2019/05/22  الأربعاء 
فلسطين.. منتدى سيدات الأعمال يبحث دمج المرأة في العملية الاقتصادية
ردا على مؤتمر البحرين.. رفض فلسطيني للسلام الاقتصادي
10:11:36   2019/05/22  الأربعاء 
ردا على مؤتمر البحرين.. رفض فلسطيني للسلام الاقتصادي