النشرة الإلكترونية
أخبـار إقتصاديـة
تقرير: اتساع انتهاك حقوق العاملات في القطاع الخاص خلال جائحة "كورونا"
تقرير: اتساع انتهاك حقوق العاملات في القطاع الخاص خلال جائحة
12:32:19  2020/08/06 الخميس 

حذّرت منظمات أهلية، ممّا وصفته بـ"عاصفة" من الانتهاكات التي ضربت منظومة الحقوق الأساسية للعاملات في القطاع الخاص خلال فترة جائحة "كورونا".
وأكدت الهيئة الاستشارية لتطوير المؤسسات غير الحكومية وشركاؤها أن هذه الأزمة تجاوزت تهديد شروط العمل اللائق للعاملات في القطاع الخاص، إلى نقل فئة عريضة من العاملات في بعض تلك القطاعات من دائرة العمل إلى دائرة الفقر والفقر المدقع، والانكشاف التام أمام القدرة على تلبية احتياجات أساسية قد تصل إن طال أمد الجائحة أكثر فأكثر إلى خطر الجوع.
وأضافت، في تقرير لها: "في الوقت الذي تجاوزت فيه البطالة قبل إعلان حالة الطوارئ حد الـ 45٪ في قطاع غزة و27٪ في الضفة الغربية، ما أدى إلى انهيار كبير في دخل الفرد ليستقر على 2–5 دولارات في قطاع غزة، وفي الضفة الغربية 20–40 دولاراً يومياً، فإنه بعد حالة الطوارئ انحدر إلى أقل من ذلك بكثير ووصل حد الصفر لبعض الأسر".
ولفت التقرير إلى أنه بعد أن تعطل عن العمل وبشكل فوري حوالى 150 ألف عامل وعاملة من عمال المياومة، و180 ألف عامل من العاملين في سوق العمل الإسرائيلية والمستوطنات، تجاوزت خسائرهم حد المليار شيكل خلال شهري آذار ونيسان 2020، أصبح المجتمع أمام أزمة أعمق.
وجاء في التقرير: "إننا إذ ننظر بعين الخطورة لحالة انخفاض مستويات التمويل التنموي والإغاثي لفلسطين والذي انخفض أكثر من 70% في الأعوام الماضية وفق تقديرات مؤسسات الأمم المتحدة، وما ترتب على ذلك من معاناة شديدة للفئات الهشة، فإن مستوى التدخلات دون المستوى المطلوب وقت الجائحة يتطلب التنبيه إلى أن الفئات الهشة لا تحتمل الانكشاف متعدد المسارات، بدءاً من العيش تحت الاحتلال والحرمان من الموارد والحالة السياسية الراهنة التي كبلت الأداء الحكومي إلى أدنى مستوياته، في ظل أزمة مالية هي الأسوأ منذ قيام السلطة الوطنية عام 1994، إلى حالة من شبه الانهيار لعديد قطاعات في القطاع الخاص".
وطالبت الهيئة، الجهات الدولية المانحة بأن تأخذ أدوارها بمسؤولية عالية استناداً إلى التزاماتها الإنسانية وتبنيها لمنظومة حقوق الإنسان، واهتمامها بحقوق المرأة على وجه الخصوص، من خلال تضمين برامج دعم مباشرة لدعم العاملات في القطاع الخاص الأكثر تضرراً من جائحة "كورونا"، تحديداً قطاعات العاملات في رياض الأطفال والمدارس الخاصة، والسكرتاريا، والعاملات في المحال التجارية، وقطاع الغزل والنسيج، وصاحبات المنشآت المتناهية الصغر.
وشددت على ضرورة إدراج بنود تتعلق بدعم هذه الفئات في كافة البرامج والتدخلات المرتبطة بجائحة "كورونا" من قبل الجهات الدولية المانحة، بما يشمل التدخلات الإغاثية والتنموية والعلاجية.
ودعت إلى زيادة حصة الدعم المقدم لهذه الفئة ومنحها أولوية في الدعم، خاصة أن ذلك مرتبط بشكل وثيق بمعادلة تمكين المرأة في فلسطين وتقليل مستويات التمييز على أساس جندري.
ورأت أن هناك ضرورة ملحة تحتم تعميق العمل مع المؤسسات الأهلية الفلسطينية والمجتمع المدني من أجل تقوية أدواره في حماية حقوق هذه الفئة بتدخلات متعددة المسارات، بما فيها الضغط والمناصرة والحوار الاجتماعي.
وركزت الهيئة على ضرورة تصنيف هذه الفئات من العاملات ضمن الفئات الأكثر تضرراً من جائحة "كورونا"، خاصة أن مستويات الضرر تجاوزت الضرر ذا البعد الاقتصادي إلى أضرار مرتبطة بالعنف المبني على النوع الاجتماعي.
وخلصت إلى التأكيد أن مفهوم أصحاب الواجب في الحالة الفلسطينية وهي حالة شعب تحت الاحتلال تتطلب تدخلات من قبل جهات دولية تساند أدوار الجهات الحكومية في التخفيف من حالة انكشاف تلك الفئات أمام جائحة "كورونا"، وهنا يأتي دور الجهات الدولية المانحة العاملة في فلسطين لتأخذ أدواراً أكثر عمقاً تجاه هذه الفئة، وتدمجها بشكل أوسع في تدخلاتها وبرامجها وتزيد من مستويات التمويل الذي تقدمه في هذا الإطار.

معركة المقاصة.. هل تنجح السلطة في فرض شروطها؟
10:40:49   2020/09/30  الأربعاء 
معركة المقاصة.. هل تنجح السلطة في فرض شروطها؟
الزراعة بغزة تسمح باستيراد الخضروات للجم الأسعار
09:58:38   2020/09/30  الأربعاء 
الزراعة بغزة تسمح باستيراد الخضروات للجم الأسعار
القطاع الخاص بغزة يقلل من أثر عودة بعض القطاعات للعمل جزئياً
09:56:49   2020/09/30  الأربعاء 
القطاع الخاص بغزة يقلل من أثر عودة بعض القطاعات للعمل جزئياً
تراجع أسعار البنزين الشهر المقبل
09:54:08   2020/09/30  الأربعاء 
تراجع أسعار البنزين الشهر المقبل
كيف أثرت أزمة كورونا على القطاع السياحي بقطاع غزة؟
13:24:04   2020/09/29  الثلاثاء 
كيف أثرت أزمة كورونا على القطاع السياحي بقطاع غزة؟